“الحشد الشعبي” يتوغّل على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا

صرّح مصدرٌ أمني في العراق، أمس الاثنين 29 مايو/أيّار، بوصول قوات الحشد  الشعبي إلى آخر معاقل إرهابيي “داعش” شمالي البلاد، على الشريط الحدودي مع الشمال سوريا.

حيث حرّرت قوات الحشد الشعبي قرية “الثورة” الواقعة على الشريط الحدودي بين الشمال السوري والعراق، من قبضة “داعش” بالكامل مع تكبيدهم خسائر فادحة.

وأكمل الحشد تقدّمه باتّجاه الشريط الحدودي، الذي يربط العراق بسوريا من الجهة الجنوبية لقضاء سنجار غرب الموصل.

ووسط قصفٍ مستمر للطيران العراقي على معاقل وتجمّعات إرهابيي “داعش” على طول الشريط العراقي، حاصرت قوات الحشد قرية “أبو طاكية” الحدودية أيضاً مع سوريا.

وبحسب المعلومات، أن الحشد الشعبي فتح بين شمال بلدة “البعّاج”، وشرقي “شنكال” ممرّاً ليصلوا إلى الحدود مع الشمال السوري.

ونقل إرهابيو “داعش” مقرهم القيادي الخاص، من قضاء “البعاج” غربي الموصل شمال العراق، إلى قصبة الحمدانية قرب الحدود السورية، بسبب التقدّم الكبير الذي حقّقته قوات الحشد حديثاً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort