الحريري في البيت الأبيض

استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، يوم أمس الثلاثاء، في البيت الأبيض بالعاصمة الأمريكية واشنطن,  وتباحثُ الطرفان في عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك في لقاء مغلق, شكلت ملفات مكافحة الإرهاب والمساعدة العسكرية الأمريكية للجيش اللبناني واللاجئين السوريين في لبنان أبرز محاور المباحثات.

وفي المؤتمر الصحفي الذي جمعه مع الحريري صرّح ترامب  أن ميليشيا “حزب الله” المصنّفة إرهابية، تُشكل “تهديداً” للشعب اللبناني وللمنطقة بأسرها, مضيفاً أن  ميليشيا “حزب الله” تقوم بتأجيج كارثة إنسانية في سوريا بدعم من إيران.

وقال ترامب  “مساعدة أمريكا يمكن أن تُساهم في ضمان أن يكون الجيش اللبناني هو المدافع الوحيد الذي يحتاجه لبنان”، ولم يحدد مستوى الدعم الذي سيتلقاه لبنان من الولايات المتحدة لكن ترامب  والحريري عبّرا عن تفاؤلهما إزاء التعاون العسكري في المستقبل.

وقال ترامب في المؤتمر الصحفي، “أن رئيس النظام السوري بشار الأسد ارتكب جرائم فظيعة”, وتعهّد بمنعه من شنّ مزيد من الهجمات الكيماوية، قائلاً: “بالتأكيد أن ما فعله لهذا البلد وللإنسانية فظيع فأنا لست شخصاً سينظر إلى ذلك ويدعه يفلت “، مؤكداً أن الأسد لن ينفذ بفعلته كما نفذ في عهد الرئيس الأميركي السابق أوباما.

وأضاف: “كان على أوباما تخطي الخطوط الحمر عندما استعمل الأسد السلاح الكيميائي وارتكب المجازر، ولو قام أوباما بذلك لما كنا وصلنا إلى ما وصلنا إليه اليوم في سوريا.”

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort