الجيش الوطني الليبي يحرز تقدماً بمنطقة الهضبة البدري بطرابلس

الجيش الوطني الليبي يواصل تقدمه في محيط العاصمة طرابلس على حساب القوات التابعة لحكومة الوفاق.

وسائل إعلام ليبية أكدت تققهر من وصفتهم بالمليشيات وانهيار ما تبقى من دفاعاتها بمنطقة الهضبة البدري جنوبي العاصمة،

تقدم الجيش جاء بعد غارات جوية مكثفة استهدفت محيط العاصمة ومدينة المصراتة الخاضعة لسيطرة قوات الوفاق.

الضربات الجوية وبحسب الجيش استهدفت مراكز قيادة ومخازن اسلحة إلى جانب مواقع لقوات التابعة للوفاق في ضواحي مدينة سرت ومصراتة.

وكان الجيش الليبي قد حشد قواته وآلياته العسكرية في محيط العاصمة طرابلس استعداداً لاقتحامها والسيطرة عليها، وذلك عقب انقضاء مهلة 3 أيام.

ويتزامن ذلك مع سيطرة الجيش الوطني الليبي على عدة مناطق وأحياء في العاصمة طرابلس، وسط تعزيزٍ عسكري على تخوم العاصمة استعداداً لساعة الصفر والدخول إلى العاصمة.

من جانبه، اتهم المتحدث باسم الجيش الليبي، أحمد المسماري، المخابرات التركية بنقل عناصر من داعش و جبهة النصرة من سوريا إلى ليبيا، وأكد أن مطارات مصراتة وزوارة ومعيتيقة استقبلت أعداداً كبيرة من عناصر التنظمين الارهابييين.

وينذر التصعيد العسكري ربما باقتراب ساعة الحسم، فالاجتماعات على أعلى مستوى لقيادات الجيش الليبي تجري باستمرار، بحضور قائد الجيش خليفة حفتر، لمتابعة سير العمليات العسكرية في جبهات القتال.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort