الجيش الليبي يعلن الإفراج عن باخرة تركية بعد دفع غرامة مالية

أعلنَ الجيشُ الوطني الليبي، الإفراج عن سفينة تابعة للنظام التركي بعد تفتيشها واستجواب طاقمها.

وقال الناطق باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، إنَّ القيادة العامَّة للقوات المسلحة الليبية أفرجت عن سفينة تركية بعد تفتيشها وإنهاء التحقيق مع طاقمها.

وأضافَ المسماري، أنَّ الإفراج عن السفينة جاء بعد دفع غرامة مالية، كونُ السفينة أبحرت في المياه الإقليمية الليبية دون إذنٍ مسبق أو تصريح من السلطات إضافة لدخولها منطقة محظورة.

وأعلنَ الجيش الليبي يوم الإثنين الماضي، احتجازَ سفينة تركية، كانت مُتَّجهةً صوبَ ميناء مصراتة في غرب البلاد، مُؤكِّداً أنَّ السفينة لم تمتثلْ لتعليماتِ قوَّات الجيش الوطني الليبي.

قد يعجبك ايضا