الجيش العراقي: تخفيض القوات الأمريكية يأتي وفق اتفاق بين الحكومة والتحالف

إعلان القيادة المركزية الأمريكية عزم بلادها تخفيض عدد جنودها العاملين في العراق إلى النصف تقريباً، اعتبرته قيادة العمليات المشتركة العراقية أنه يأتي في إطار جدولة انسحاب قوات التحالف الدولي المتفق عليه بين الحكومة وقيادة التحالف.

الناطق باسم العمليات المشتركة تحسين الخفاجي قال في تصريح صحفي إن تخفيض عدد القوات جاء وفقاً لجدول زمني معد بين الطرفين بغرض تسليم المواقع للقوات العراقية، مضيفاً أن هذه الخطوة تأتي في سياق التنسيق والعمل المشترك بين الجيش العراقي وقوات التحالف الدولي.

وفي وقت سابق قال قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكنزي، إن الولايات المتحدة تعتزم تخفيض أعداد جنودها العاملين في العراق إلى النصف تقريباً بعد ازدياد الثقة في أداء الجيش العراقي، على حد تعبيره.

ماكنزي أوضح أن الوجود الأمريكي المتبقي يسمح بمواصلة تقديم المشورة ومساعدة العراق في استئصال بقايا تنظيم داعش الإرهابي في البلاد، وضمان هزيمته الدائمة.

وبهذا القرار سيبقى في العراق نحو ثلاثة آلاف جندي أمريكي من أصل خمسة آلاف ومئتين، وسيساعدون في تنفيذ مهام القوات الأمريكية لمكافحة الإرهاب.

وجاء قرار خفض الجنود الأمريكيين بعد ثلاثة أسابيع من اجتماع ترامب مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، في واشنطن، يُعتقد أنه شهد وضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل سحب القوات المتوقع حدوثه هذا الشهر.

قد يعجبك ايضا