الجيش العراقي يعتبر هجمات داعش الأخيرة محاولة لفك الضغط عنه

اعتبرَ المتحدثُ باسمِ الجيش العراقي، يحيى رسول، أن الهجماتِ الأخيرةَ التي شنّها تنظيم داعش الإرهابي ضدّ الجيشِ والقواتِ الأمنيّةِ، هي محاولةٌ لفكّ الضغطِ عنه.

وأضافَ رسول أن التنظيمَ الإرهابيَّ يحاول استهدافَ القطاعاتِ الأمنيّة عبر زرعِ العبوات الناسفة في قضاء الطارمية.

وأوضح المتحدثُ باسم الجيش، أن القواتِ الأمنيةَ نفّذت عملياتِ تفتيشٍ بعد جهد استخباراتي في الطارمية، مشيراً إلى أن الضرباتِ كانت موجعةٌ لخلايا تنظيم داعش، حيث تم قتلُ عددٍ من الإرهابيين وضبط معداتٍ ووثائقَ تكشفُ مواقعَ مهمة لتخزين العبوات.

وشدد المتحدثُ باسم الجيش العراقي، يحيى رسول أن القوات الأمنية ستواصل جهودها لملاحقة منفذي العمليات الإرهابية.

قد يعجبك ايضا