الجيش السُّودانيُّ يرسل تعزيزات عسكرية كبيرة على الحدود مع إثيوبيا

أعلنَ الجيشُ السُّودانيُّ، أنَّهُ أرسلَ تعزيزاتٍ عسكريَّةً كبيرةً للحدودِ مع إثيوبيا بعد مَقتلِ عددٍ من جُنُودِهِ، وتقدَّمتِ الخرطومُ بشكوى للاتِّحاد الإفريقيِّ ومُنظَّمةِ “إيغاد” بشأنِ الاعتداءاتِ الإثيوبيَّة.

وقالَ الجيشُ السُّودانيُّ، في بيانٍ، إنَّهُ يتمُّ التَّواصُلُ مع أديس أبابا لوقفِ الاعتداءاتِ مِمَّا أسمَاها بـ”ميليشيات” وقوَّاتٍ إثيوبيَّةٍ، مُشدِّداً على أنَّهم سيتصدّون بقوَّةٍ لأيَّةِ مُحاولاتٍ عسكريَّةٍ لاختراق حدودِهم.

وكانتِ القوات المسلحة السودانية قالتْ، الأربعاءَ، إنَّ قوَّاتِها تعرَّضتْ لكمينٍ من قوات وميليشيات إثيوبية، خلال دورية أمنية بالمنطقة الحدودية.

والأحدَ زارَ رئيسُ الوزراء السودانيُّ عبد الله حمدوك إثيوبيا لفترةٍ وجيزةٍ، ونقلَ لمُسؤولِيِّيها مَخاوِفَهُ بشأنِ التَّهديدات لأمن السودان على طول حدوده مع إقليم تيغراي.

قد يعجبك ايضا