الجيش الإسرائيلي يقصف مواقع لحماس ردا على إطلاق صواريخ من غزة

بعد عودةِ الهدوء بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، إثر أعنفِ تبادلٍ للقصف بين الجانبين منذ حرب عام 2014، عاد التوتر مجدداً إلى المنطقة، حيث أعلنت القوات الإسرائيلية إن مسلحينَ من قطاعِ غزة أطلقوا صواريخَ على إسرائيل يوم السبت، مما دفع القوات بالرد بضرباتِ جوية على مواقعَ لحركةِ حماس
القواتُ الإسرائيلية قالت في بيان إن ما لا يقلُّ عن أربعِ قذائف أطلقت من غزة على إسرائيل، مضيفاً أنه تم اعتراضُ ثلاثةِ صواريخ وأن الرابع لم يصل إلى هدفه، فيما دوت صفاراتُ الإنذار في البلدات والقرى الإسرائيلية القريبة من الحدود، ولم تُعلن أيُّ جهةٍ في غزة مسؤوليتها عن الهجمات الصاروخية.
بيانُ القوات الإسرائيلية وصف حركة حماس بالإرهابية، متهماً إياها بالمسؤولية عن جميع الأحداث التي تقعُ في قطاع غزة ومن ضمنها الهجمات الأخيرة، فيما نقلت رويترز عن سكانٍ في غزة إن طائراتٍ إسرائيلية هاجمت ما لا يقلُّ عن ثلاثةِ مواقعَ تابعة لحماس التي تسيطرُ على القطاع، ولم ترد أنباء عن سقوطِ قتلى أو جرحى.
وكانت إسرائيل وفصائل فلسطينية مسلحة اتفقت الأسبوع الماضي على العودة إلى اتفاقٍ سابق لوقفِ النار بعد تصعيدِ المواجهات بينهم، إثر إطلاق عناصر من حركتي حماس والجهاد الإسلامي عشرات الصواريخ وقذائف المورتر على جنوب إسرائيل يوم الثلاثاء الماضي، وردت إسرائيل بنيران الدباباتِ والضربات الجوية مستهدفةً عشرات الأهداف في القطاع
يشار ان ما لا يقل عن 120 فلسطينيا قتلوا بنيران القوات الإسرائيلية خلال مظاهرات حاشدة بدأت في 30 آذار/مارس على حدود قطاع غزة، حيث يعيش نحو مليوني فلسطيني، تحت الحصار منذ أكثر من عشر سنوات

قد يعجبك ايضا