الجيش الإسرائيلي يقصف مدفعياً مناطق بجنوب لبنان رداً على إطلاق قذائف صاروخية

بموازاة التوتّرات المتصاعدة بين الشرطة الإسرائيلية والفلسطينيين لا سيّما في مدينة القدس منذ أكثر من أسبوعَين، توتّرٌ آخر وقصفٌ صاروخيٌّ ومدفعي متبادل على الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

الجيش الإسرائيلي قال في بيانٍ، إنّ مدفعيته قصفت مناطقَ في جنوب لبنان، رداً على إطلاق قذائف صاروخية على شمالي إسرائيل، مشيراً إلى وقوع انفجارَين قرب مستوطنة شلومي في منطقة الجليل دون وقوع إصابات، وموضحاً أنّ قوات الأمن تُجري تحقيقاتٍ لمعرفة ما إذا كانت الصواريخ أُطلقت من لبنان.

من جانبها، أفادت هيئة البث الإسرائيلية “كان” في بيانٍ، بسماع دوي انفجاراتٍ في منطقة الجليل الغربي شمالي إسرائيل، دون وقوع إصاباتٍ، في حين قال المتحدّث باسم بلدية “شلومي” إنّ صاروخين أُطلقا من لبنان وسقطَا في منطقةٍ مفتوحة.

وسائل إعلامٍ لبنانية من جانبها، أفادت نقلاً عن مصادرَ أمنية أنّه تم إطلاق صاروخ “غراد” من منطقة رأس العين -القليلة جنوبيّ مدينة صور باتجاه الأراضي الفلسطينية.
قوات “اليونيفيل” تدعو للتهدئة على الحدود مع إسرائيل

بدورها، دعت قوات الأمم المتحدة العاملة في جنوب لبنان “اليونيفيل” كلاً من الجانبين اللبناني والإسرائيلي، إلى ضبط النفس وتهدئة التوتّرات قرب الحدود، مشيرةً إلى إطلاق صاروخ من لبنان باتجاه إسرائيل في ساعةٍ مبكرةٍ من صباح الإثنين، الأمر الذي قابله الجيش الإسرائيلي بقصفٍ مدفعيٍّ على جنوب لبنان.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort