الجيش الإسرائيلي يجدد قصفه على غزة رغم إعلان الهدنة

تجدد التصعيد العسكري بين الجيش الإسرائيلي وحركة حماس في قطاع غزة رغم الإعلان عن هدنة ليلة الاثنين، برعاية مصرية.
وأوضح الجيش الإسرائيلي في بيان أن دباباته ومروحياته شنت غارات على “مجمع عسكري” صباح اليوم، تابع لحماس في دير البلح وسط قطاع غزة، كما استهدف القصف موقعاً للبحرية الفلسطينية جنوب غرب غزة.
كما اشارت مصادر إلى أن القصف الإسرائيلي الذي استهدف موقعا لكتائب القسام، في بلدة بيت حانون، شمالي القطاع، تسبب باحتراق أجزاء كبيرة من مسجد “عمر بن عبد العزيز” المجاور للموقع.
ويأتي هذا التصعيد الإسرائيلي بعد ساعات من اعلان الهدنة التي رعتها مصر، ولكن دون ان تعلن إسرائيل التزامها بالتهدئة بشكل رسمي.
وأفادت مصادر في تل أبيب بأنه تم الإبقاء على التعزيزات بانتظار اجتماع سيعقد اليوم بإشراف رئيس هيئة الأركان أفيف كوخافي لتقييم الموقف العسكري تمهيدا لاجتماع قيادي موسع ينتظر أن يترأسه نتنياهو بعد عودته ظهر اليوم من الولايات المتحدة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort