الجيش الأمريكي يعلن تدمير موقع رادار تابع للحوثيين

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية “سنتكوم” أن قواتها دمرت موقع رادار تابع للحوثيين في اليمن على خلفية التوتر في البحر الأحمر بسبب الحرب في غزة.
وأكدت سنتكوم في بيان أن الموقع كان يمثل تهديداً وشيكاً للولايات المتحدة وقوات التحالف والسفن التجارية في المنطقة.

وبينت القيادة الأمريكية أن تلك الهجمات تأتي في إطار حماية حرية الملاحة وجعل المياه الدولية محميةً وأكثر أمناً بحسب البيان.

ويشن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة منذ مطلع العام الجاري هجماتٍ على مواقع وأهداف تابعة للحوثيين بهدف إضعاف قدراتهم على مهاجمة أهداف في البحر الأحمر.

وأدت هجمات الحوثيين في اليمن على السفن التجارية منذ تشرين الثاني / نوفمبر الماضي على خلفية الحرب في غزة إلى عرقلة الملاحة البحرية في تلك المنطقة ما أثار مخاوف من تضرر حركة التجارة العالمية.