الجيش الأمريكي يسقط طائرة مسيرة قرب “التنف” بريف حمص

وتيرة الهجمات على قاعدة القوات الأمريكية في التنف بريف حمص الشرقي تتصاعد، فلا يكاد يمرّ شهرٌ إلّا وتتعرّض فيه القاعدة لهجماتٍ بطائراتٍ مسيّرة.

المتحدّث باسم القيادة الوسطى، بيل أوربان، ذكر لقناة ” إن بي سي” الأمريكية، أنّ قوّاتهم رصدت طائرتَينِ مسيّرتَينِ دخلتا المجال الجوي لقاعدة التنف، مضيفاً أنّ إحداها تابعت مسارها إلى عمق القاعدة وتمّ إسقاطها لأنها أظهرت نيّةً عدائية، حسب تعبيره.

ووَفقاً لأوربان، فقد غادرت الطائرة المسيرة الثانية سماء المنطقة، ولم يكن واضحاً ما إذا كانتا تحملان متفجرات، فيما لم يُعلِن المتّحدث باسم القيادة المركزية عن وقوع إصاباتٍ أو أضرارٍ مادية بالقاعدة جرّاء الحادثة أو الجهة التي نفّذت الهجوم.

وازدادت الهجمات بالطائرات المسيّرة على قاعدة التنف في الآونة الأخيرة، حيث استهدفت خمس مسيرات القاعدة الأمريكية في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، واتهمت واشنطن حينها إيران بتدبير الهجوم ردّاً على الغارات الإسرائيلية على سوريا، بحسب صحيفة نيويورك تايمز آنذاك.

وتقع قاعدة التنف في ريف حمص الشرقي على المثلث الحدودي بين سوريا والعراق والأردن، على الطريق الدولي بين دمشق وبغداد، وقد أنشأها التحالف الدولي عام ألفين وستة عشر في إطار حربه ضدّ تنظيم داعش الإرهابي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort