الجندرمة التركية تعتدي بالضرب المبرح على طفل بريف إدلب شمال غربي سوريا

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بتعرض طفل ينحدر من ريف حماة للضرب المبرح من قبل الجندرمة التركية بريف إدلب شمال غربي سوريا.

وبحسب المرصد الحقوقي فإن عنصراً من الجندرما التركية استدرج طفلاً سورياً يبلغ من العمر اثني عشر عاماً لاجتياز الجدار المعدني الفاصل بين سوريا وتركيا قرب مخيمات الكرامة بريف إدلب، قبل أن يعتدي عليه عناصر الجندرما بالضرب المبرح.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثق في الحادي والعشرين من كانون الثاني/ يناير الماضي فقدان طفل لحياته بعد تعرضه للتعذيب على يد الجندرما التركية ومن ثم رميه في حفرة مياه باردة تحت المطر ليلة كاملة خلال محاولته اجتياز الحدود بريف إدلب.