الجندرما التركية ترتكب مجزرة بريف رأس العين / سري كانيه

ارتكبت الجندرما التركية مجزرة بحق مدنيين باحثين عن ملاذ آمن في ريف رأس العين/ سري كانيه شمال شرقي سوريا.
وذكرت مصادر لقناة اليوم، أن نحو خمسة عشر مدنياً فقدوا حياتهم على يد الجندرما التركية خلال الأيام القليلة الماضية، أثناء محاولتهم عبور الحدود باتجاه دول الاتحاد الأوروبي، بريف رأس العين/ سري كانيه المحتلة، مضيفةً، أن الضحايا تم دفنهم في مقبرة جماعية .

ويتعرض المدنيون السوريون الباحثون عن ملاذ آمن والفارون من أتون الحرب في بلادهم بشكل متكرر لأبشع أشكال الانتهاكات على يد عناصر الجندرما التركية ما يسفر غالباً عن سقوط ضحايا.