الجزائر تبدأ مشوارها في البطولة بلقاء كينيا

يستهل المنتخب الجزائري مبارياته في بطولة كأس الأمم الأفريقية بلقاء نظيره الكيني ضمن الجولة الأولى للمجموعة الثالثة على استاد الدفاع الجوي بالقاهرة، ويدخل المنتخب الجزائري اللقاء بعد أن أنهى استعداداته للبطولة بفوز على مالي بثلاثة أهداف لهدفين، ويسعى محاربو الصحراء بقيادة المدرب الوطني جمال بلماضي لتحقيق انطلاقة قوية في المجموعة تمهد لهم الطريق للعبور للدور ثمن النهائي، كما يرغب زملاء النجم رياض محرز بتقديم أداء يرتقي لطموحات وتطلعات الجماهير الجزائرية التي تمني النفس بتكرار انجاز عام 1990 حين توج الجزائريون بلقب البطولة التي أقيمت على أرضهم بقيادة النجم رابح ماجر، وتملك كتيبة الأفناك أسماء كثيرة من شأنها أن ترجح كفتها أمام كينيا كنجم السد القطري بغداد بونجاح وكذلك يوسف بيلايلي نجم خط الوسط الذي ينشط في صفوف الترجي الرياضي التونسي.
بالمقابل يخوض المنتخب الكيني اللقاء بعد تعادله مع جمهورية كونغو الديمقراطية بهدف لهدف في آخر المباريات الودية التحضيرية للبطولة، ويأمل المدرب الفرنسي سيبيستيان ميني أن يقود كينيا لتحقيق انتصارها الثاني في تاريخ مشاركاتها بالبطولة حيث لم يسبق لها الفوز سوى مرة واحدة وكانت على حساب منتخب بوركينا فاسو بثلاثية بيضاء من أصل أربعة عشر مباراة خاضتها في المشاركات الخمس السابقة، وبرغم أفضلية الجزائر التاريخية في البطولة إلا أن زملاء نجم توتنهام هوتسبيرز الإنكليزي فيكتور وانياما قادرين على مباغتة ثعالب الصحراء وخطف النقاط الثلاث على أمل تعزيز حظوظهم للصعود للدور ثمن النهائي لأول مرة في تاريخهم.
يذكر بأن آخر لقاء جمع الفريقين كان ضمن تصفيات كأس العالم 1998 حيث تمكنت الجزائر من تحقيق الفوز حينها بهدف وحيد.

قد يعجبك ايضا