الجزائر.. برلمانيون يتنازلون عن الحصانة وسط انفراج بملف التنافي

أعلنَ مصدرٌ في البرلمان الجزائري تنازلَ ستة نواب عن الحصانةِ من مجموع اثني عشرَ برلمانيّاً، كانوا مُهدَّدين برفع الحصانة، في الوقت الذي أوجد البرلمان حلاً جديداً لوضعياتِ التنافي مع العهدة البرلمانية.
وأوضح المصدرُ أن هؤلاء البرلمانيين تلقّوا تطميناتٍ من مستشارين قانونيّين، تفيدُ بإمكانية كسبِ القضايا القضائية بموضوع الإخطارات الموجهة ضدّهم، بدلاً من إحالةِ ملفَّاتهم على المحكمةِ الدستوريّة.

وأكَّدَ المصدرُ وجودَ بوادر انفراج لملفِّ حالاتِ التنافي، بعد إسقاطِ عددٍ من الأسماء، لا سيما بالنسبة للمعنيّين بقضيّةِ الشريك التجاري، وهي القضيّةُ التي تسبَّبَت بصراعٍ خفيٍّ بين رئيس المجلس إبراهيم بوغالي ونوابٍ اعتبروا ذلك محاولةً لزعزعة الهيئة التشريعية.

وكان مجلسُ النواب الجزائري قد شهدَ حالةً من الجدل في أروقته ما بين غرفتيه العليا والسفلى، عاش خلالها النوّابُ قرابةَ الشهرين تحت الضغوط.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort