الجزائر:قائد الجيش يتهم أطرافا بالسعي لفراغ دستوري وإطالة الأزمة

اتهم قائد الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح الثلاثاء، بعض الأطراف بأنها ترغب في حدوث فراغ دستوري لإطالة أمد الأزمة السياسية في البلاد mix.

ونقلت وزارة الدفاع عن صالح أثناء تواجده في قاعدة عسكرية بولاية بشار جنوب غرب البلاد، قوله إن الفراغ الدستوري يعني دخول البلاد في نفق مظلم، وبحسب صالح فإن ذلك يعني تدمير الدولة الجزائرية.

وتنحى الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في الثاني من أبريل نيسان بعد احتجاجات حاشدة على مدى شهرين، ورغم تنحيه تواصلت الاحتجاجات سعيا للتخلص من رموز حكمه، وبينهم الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح وهو رئيس سابق لمجلس الأمة.

وأرجأت السلطات الانتخابات الرئاسية التي كانت مقررة في الرابع من يوليو تموز وعللت ذلك بنقص المرشحين، ولم يتم بعد تحديد موعد جديد للانتخابات.

قد يعجبك ايضا