الجبير: لا نسعى للتصعيد مع إيران لكن إن اختارت الحرب سنرد بقوة وحزم

لا نسعى لإشعال فتيل الحرب في المنطقة لكن في حال كانت الحرب خياراً بالنسبة لإيران، فالرد سيكون حازماً وقوياً على أي اعتداءٍ من قبلها.

هي رسالةٌ عمدت السعودية على إيصالها مع ساعات الصباح الأولى، ومررتها لإيران خلال مؤتمرٍ صحفي لوزير دولتها للشؤون الخارجية، عادل الجبير.

اتهام الجبير للنظام الإيراني بالسعي لزعزعة الاستقرار والأمن في المنطقة ينطوي على أعمالٍ تخريبيةٍ تعرضت لها ناقلات نفطٍ ومنشآتٌ نفطيةٌ سعودية الأسبوع الماضي، في وقتٍ تزدادُ فيه حدة التوتر بين طهران وواشنطن في منطقة الخليج.

إلا أن الوزير السعودي شدد خلال حديثه اليوم، على أن بلاده لا تريد حرباً في المنطقة، مع التأكيد في الوقت عينه بالرد بقوة وحزم في حال اختارت إيران الحرب.

وبدلاً من السعي لخلق الحروب والأزمات، دعا الجبير إيران للتعايش مع دول المنطقة، مناشداً قادتها الامتناع عن تبني السياسات التخريبية، وضرورة الالتزام بقواعد حسن الجوار، ودعاها إلى التوقف عن التدخل في شؤون المنطقة والكف عن دفعها لحافة الخطر، مناشداً دول العالم التدخل واتخاذ موقف حازم إزاء ما وصفها بالانتهاكات الإيرانية.

ومن بين تلك الانتهاكات التي أشار إليها الجبير، تدخل طهران في شؤون العديد من دول المنطقة، مشيراً إلى ضلوعها في جرائمَ بإرسال متفجراتٍ ودفع حجاجٍ إلى المساس بأمن الحج، فضلاً عن تورطها في اعتداءاتٍ على دبلوماسيين سعوديين.

كذلك ألمح إلى تورط طهران في تفجيرات مدينة الخُبر السعودية، فضلاً عن الاعتداء على سفارة المملكة في طهران وقنصليتها في مشهد عام 2016، إضافة إلى تشكيل خلايا تجسس وإرهاب في المملكة جرى ضبطها وتفكيكها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort