التعنّت المتبادل في عمليات تبادل أسرى نبل والزهراء

تجدّدت الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية وميليشيات “درع الفرات” التابعة للجيش التركي، في محيط قريتي سموقة وأم حوش في مقاطعة الشبهاء، وسط استهداف الميليشيات المتواجدة في كلجبرين ومارع بعشرات القذائف المدفعية ورشاشات الدوشكا قرية “عين دقنة” و”البيلونية” و”تل رفعت” و”شيخ عيسى”، ومن جانبها ردّت القوات الثورية على مصادر النيران، دون ورود معلومات عن الخسائر البشرية.

من جانبها، أفشلت القوات الثورية المشتركة محاولة تسلل لجيش الاحتلال التركي وميليشياته في محيط قرية مرعناز بمقاطعة الشهباء، وبالتزامن مع الهجمات على مقاطعة الشهباء والقرى المتاخمة لها في الجبهة الشرقية والشمالية، شهدت منطقة جندريسه على الجبهة الغربية بمقاطعة عفرين اشتباكات بين وحدات حماية الشعب والميليشيات بعد استهدافهم لنقاط تمركز الوحدات.

هذا، وتواصل المجموعات المسلحة في بلدتي نبّل والزهراء، احتجاز 35 مدنياً، احتجزوهم منذ أكثر من أسبوعين، بذريعة مبادلتهم بأسيرين لدى الفصائل المتطرفة، أحدهم مغترب جرى احتجازه حين عودته عبر الحدود التركية إلى نبل والزهراء من قبل الفصائل المتطرفة بريف حلب الشمالي، بقيادة “أبو علي سجو”، والآخر مسلح من الموالين للنظام جرى أسره خلال معارك عين دقنة قبل أسابيع.

ويسود المنطقة استياءاً منذ 30 تموز/ يوليو الفائت ووسط استمرار كل طرف باحتجاز أشخاص لديه، وتوعده بعدم الإفراج عنهم لحين أن يفرج الطرف الآخر عن المحتجزين لديه.

 

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort