التحالف الدولي يقصف بالصواريخ مواقع للفصائل الإيرانية بريف دير الزور شرقي سوريا

في ظل تحوّل الأرض السورية إلى ساحةٍ لتصفية الحسابات وبريدٍ لإرسال الرسائل بين الدول، يتواصل القصف والهجمات الإسرائيلية والأمريكية على مواقعَ للحرس الثوري الإيراني والفصائل التابعة لإيران، ما يسفر غالباً عن قتلى وجرحى، إلى جانب استمرار تدمير المرافق والمنشآت والبنى التحتية السورية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أفاد أن قوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش الإرهابي استهدفت بقصفٍ صاروخي محيطَ مدينة الميادين وقلعة الرحبة بريف دير الزور شرقي سوريا حيث تنتشر هناك فصائلُ تابعة لإيران، دوت على إثر ذلك انفجاراتٌ عنيفة بالمنطقة.

غارات أمريكية على مواقع للفصائل الإيرانية بمدينة دير الزور
المرصد الحقوقي، أكد أيضاً أن طائراتٍ حربيةً تابعةً للقوات الأمريكية نفّذت غارتين على موقعين للفصائل التابعة لإيران في جبل العمال والمطار القديم في مدينة دير الزور.

وجاء ذلك بعد يومٍ من تنفيذ طائراتٍ إسرائيليةٍ غاراتٍ على نقاطٍ تابعةٍ للفصائل الإيرانية في المربع الأمني الإيراني قرب دوار الهجانة بمدينة البوكمال على الحدود السورية العراقية ونقاطٍ في “الفوج سبعة وأربعين” في ريف المدينة إضافةً لاستهداف قافلةٍ لتلك الفصائل قادمة من الأراضي العراقية، ما أسفر عن مقتل ثلاثةٍ وعشرين عنصراً وإصابة آخرين.

وفي المقابل، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى تعرض قاعدتي حقل العمر النفطي وحقل كونيكو للغاز بريف دير الزور الشرقي لهجومٍ مزدوج بالصواريخ والطائرات المسيرة من قبل الفصائل التابعة لإيران، وسط سماع دوي انفجارات، فيما حاولت الدفاعات الأرضية التابعة للتحالف الدولي التصدي للهجوم.