التحالف الدولي يؤكد على ضرورة دعم قسد لمنع عودة داعش

 

في حديث خاص لـ “إندبندنت عربية”، قال المتحدث باسم قوات التحالف الدولي مايلز كاغينز، إنّ قوات سوريا الديمقراطية تتحمّل عبئاً دولياً كبيراً، من خلال سيطرتها على الآلاف من عناصر تنظيم داعش الإرهابي، ومنعها محاولتهم الهروب إلى بلدانهم الأصلية، والتخطيط لشنِّ هجمات إرهابية على المدنيين.

كاغينز حذر من عودة ظهور التنظيم الإرهابي في سوريا، في حال لم يستمر دعم قوات سوريا الديمقراطية من قبل قوات التحالف الدولي، مؤكداً أنّ قوات المهام المشتركة في عملية “العزم الصلب” ملتزمة بمنع حدوث ذلك.

وبخصوص ما إذا كانت هناك عمليات مستقبلية بين قسد والتحالف الدولي، لم يفصح كاغينز عن ذلك، موضحاً أنه لا يمكن مناقشة الخطط أو العملیات المستقبلیة لأسباب أمنیة، وإنّ التواصل بين قيادة القوتين تجري بانتظام، لمناقشة تهديدات خلايا التنظيم الإرهابي المستمرة، فضلاً عن التحديات التي تواجههم جراء إبقاء الآلاف من عناصر داعش في السجون شمال شرقي سوريا.

ورغم عمليات التنظيم المتزايدة خلال شهر رمضان وأزمة فايروس كورونا، أكّد كاغينز أنَّ قسد مقتدرة للغاية، وأنّها تواصل توفير الأمن والحماية لجميع المناطق بشمال شرق سوريا، وتعمل على حرمان التنظيم الإرهابيّ من الاستحواذ على أيّة رقعة داخل تلك المناطق، مؤكّداً مواصلة تنسيق الجهود بهدفِ وقفِ أيِّ محاولةٍ لداعش للظهور من جديد.

قد يعجبك ايضا