البيت الأبيض يعد خطط بديلة بشأن إيران حال فشل مفاوضات فيينا

أجواء التشاؤم التي رافقَتِ الجولةَ السابعةَ من مفاوضات فيينا بشأن البرنامج النووي الإيراني، مستمرّةٌ بعد توقُّف المحادثات، حيث بدأت الإدارة الأمريكية الاستعداد والتحضير لخياراتٍ بديلة في حال فشل الدبلوماسية، وَفق ما أعلنَتِ المتحدّثة باسم البيت الأبيض جين ساكي.

جين ساكي، قالت إنّ الرئيس جو بايدن، أبلغ الفريق الخاص بالأمن الوطني الأمريكي، بالتحضّر لفشل الدبلوماسية بشأن برنامج إيران النووي، والاستعداد لخططٍ وخياراتٍ بديلة، مشيرةً إلى أنّ الإدارة الأمريكية تعمل مع شركائها الدوليين على بحث جميع الخيارات في حال الفشل في التوصّل إلى اتّفاقٍ بشأن البرنامج النوويّ الإيراني.

من جانبه، قال وزير الدفاع الأمريكي بيني غانتس، إنّ إيران تسعى إلى كسب الوقت خلال مفاوضات فيينا، موضحاً أنها تحاول الحصول على أكبرِ قدرٍ مُمكن من المكاسب في المجالين النووي والاقتصادي، داعياً في الوقت نفسه القوى الكبرى، إلى وضع حدٍّ لما أسماها باستراتيجية التباطُؤ التي تتبعها طهران.

غانتس، أضاف أنه سيتم قريباً توسيع الإجراءات العلنية والسرية لمواجهة إيران، مشيراً إلى أنّ تل أبيب تعمل على مدى عامٍ ونصف العام، على تعزيز قدرات الجيش الإسرائيلي، وشراء آلياتٍ جديدةٍ من شأنها أنْ تضمن تفوقَ إسرائيل في مواجهة إيران.

يُذكر، أنّ الجولة السابعة من محادثات فيينا بين القوى الكبرى وإيران، الرامية لإحياء الاتفاق النووي الموقّع عام ألفين وخمسة عشر، انتهت الأسبوع الماضي، دون التوصّل إلى نتائجَ تُذكر، وسط مطالبة طهران ببحث جميع مواد الاتفاق حتى التي تم الاتفاق بشأنها قبل توقف المحادثات، وإصرار القوى الغربية على استئناف المحادثات من حيث انتهت.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort