البوليساريو تؤكد تواصل المعارك في الصحراء الغربية

غداة إعلان العملية العسكرية من جانب المغرب في منطقة الكركرات بالصحراء الغربية، أكدت جبهة البوليساريو تواصل المعارك هناك، رغم انسحاب القوات المغربية منها، وذلك وفقاً لوزير خارجية الصحراء الغربية محمد سالم ولد السالك.

ولد السالك أضاف أن اتفاق وقف إطلاق النار المعمول به منذ 1991 تحت رعاية الأمم المتحدة، أصبح من الماضي، معتبراً أن على الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي أن يفرضا على المغرب احتراماً تاماً لحدوده ولحدود جيرانه.

من جهته، أصدر رئيس البوليساريو إبراهيم غالي، مرسوماً يعلن نهاية الالتزام بوقف إطلاق النار، واستئناف العمل القتالي الدفاعي.

يأتي هذا مع تنفيذ القوات المغربية عملية “لإقامة حزام أمني” في المعبر الحدودي في منطقة الكركرات العازلة على الحدود مع موريتانيا، بحسب ما أعلن بيان للقيادة العامة للقوات المغربية.

نواب يطالبون بإدانة إجراءات المغرب ضد البوليساريو
في السياق دعت “مجموعة السلام للشعب الصحراوي” بالبرلمان الأوروبي، بروكسل إلى إدانة الإجراءات الأحادية، التي أقدم عليها المغرب مؤخراً في الصحراء الغربية، مطالبة بالعمل على إيجاد حل سلمي يتماشى مع القانون الدولي.

قلق فرنسي وإسباني وروسي حيال التصعيد ودعوات لاستئناف المفاوضات
هذا بينما أعربت كل من روسيا وفرنسا وإسبانيا عن قلقها إزاء التصعيد بين المغرب وجبهة البوليساريو، داعية الأطراف المتنازعة إلى استئناف المفاوضات والعودة إلى الحل السياسي.

قد يعجبك ايضا