البنك الدولي يخصص 30 مليار دولار لدعم الأمن الغذائي

بعدما انضمت مؤسسات مالية عالمية كبرى إلى جهود البنك الدولي للتخفيف من عواقب الأزمة الأوكرانية على الغذاء العالمي، أعلن البنك الدولي أنه سيتيح ثلاثين مليار دولار للمساعدة في منع أزمة في الأمن الغذائي العالمي ناجمة عن الحرب الروسية على أوكرانيا، والتي أوقفت معظم صادرات الحبوب من البلدين.

البنك الدولي أعلن عن إجراءات يخطط لاتخاذها كجزء من استجابة عالمية شاملة لأزمة الأمن الغذائي المستمرة، تتمثل في المشاريع القائمة والجديدة في مجالات مثل الزراعة والتغذية والحماية الاجتماعية والمياه والري.

وتذهب غالبية الموارد إلى إفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا الشرقية وآسيا الوسطى وجنوب آسيا، وهذه المناطق هي الأكثر تضرراً من تأثيرات الحرب في أوكرانيا على إمدادات الحبوب.

غوتيرش يأمل باستعادة صادرات الحبوب الأوكرانية وسط أزمة غذاء عالمية
في غضون ذلك قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش إنه على “اتصال مكثف” مع روسيا وأوكرانيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ودول أخرى، لمحاولة استعادة صادرات الحبوب الأوكرانية وسط أزمة غذاء عالمية متفاقمة.

وناشد غوتيريش، الذي زار موسكو وكييف أواخر الشهر الماضي، روسيا أن تسمح “بتصدير الحبوب المخزنة في الموانئ الأوكرانية على نحو آمن”، إضافةً للسماح بوصول الأغذية والأسمدة الروسية إلى الأسواق العالمية دون قيود.

وتسببت الحرب التي تشنها روسيا على أوكرانيا بارتفاع الأسعار العالمية للحبوب وزيوت الطهي والوقود والأسمدة، وحذر غوتيرش في اجتماع بشأن الأمن الغذائي في الأمم المتحدة استضافته الخارجية الأمريكية، من أن هذا سيفاقم أزمات الغذاء والطاقة والمصاعب الاقتصادية في الدول الفقيرة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort