البنتاغون يكشف ترتيبات “المنطقة الآمنة” شمال شرقي سوريا

في حديث لقناة سكاي نيوز عربية، كشف المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون، أن الآلية التي تم الاتفاق عليها مع تركيا بشأن إقامة ما تسمى المنطقة الآمنة شمال وشرقي سوريا، سيتم تنفيذها على مراحل.

المتحدث الأمريكي أوضح أن المناقشات ما تزال مستمرة بين أنقرة وواشنطن حول ذلك، مبيناً استعداد بلاده للبدء بتنفيذ بعض الأنشطة المتعلقة بذلك سريعاً.

تصريحات البنتاغون هذه جاءت بعد ساعات من إعلان وزارة الخارجية الأمريكية، الاتفاق مع تركيا على إقامة مركز عمليات مشتركة، هدفه إدارة التوترات بين تركيا وقوات سوريا الديمقراطية.

وقال المتحدث باسم البنتاغون إن المحادثات الجارية في أنقرة، أحرزت تقدماً باتجاه إنشاء آلية أمنية مستدامة في شمال شرقي سوريا تعالج المخاوف الأمنية لتركيا، مشدداً على أهمية إنشاء مركز العمليات المشترك في تركيا لمواصلة التخطيط والتنفيذ.

ويبدو أن نتائج المحادثات بين الطرفين في أنقرة لم تلبي طموحات الأخيرة في فرض تصورها لما تسمى بالمنطقة الآمنة التي كانت تريدها في سوريا، فواشنطن نجحت إلى حدًّ ما في إدارة الأزمة التي أحدثتها تصريحات المسؤولين الأتراك وتهديداتهم باحتلال المنطقة تحت مسمى المنطقة الآمنة.

ويرى مراقبون أن وصف واشنطن تهديدات أنقرة لشمال وشرقي سوريا بغير المقبولة، والإعلان عن عزمها التصدي لأي غزو أحادي الجانب من قبل تركيا، كانت رسائل واضحة بأن لا خيار أمام تركيا سوى التوافق على تهدئة تجنب المنطقة شبح حرب قالت قوات سوريا الديمقراطية إنها إن وقعت ستؤدي إلى نتائج كارثية، وتعرقل جهود القضاء على تنظيم داعش الإرهابي في المنطقة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort