البنتاغون يقدّر حصيلة القتلى الروس في أوكرانيا بنحو 80 ألفا

أفاد مسؤول رفيع في وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، الاثنين، بأن تقديراته تشير إلى أن ما يصل إلى 80 ألف روسي قتلوا أو جرحوا في أوكرانيا منذ بدأت الحرب أواخر شباط/فبراير.
ورجّح مساعد وزير الدفاع الأمريكي كولين كاهل أن تكون حصيلة القتلى الروس “70 أو 80 ألفا خلال أقل من ستة أشهر”.
كما أشار إلى أن القوات الروسية خسرت “ما بين 3000 إلى 4000” مدرعة وأشار إلى احتمال معاناتهم من نقص في الصواريخ الموجّهة بدقة بما في ذلك صواريخ كروز التي تطلق من الجو والبحر، بعدما أطلقوا العديد منها على أهداف أوكرانية منذ انطلاق الهجوم في 24 شباط/فبراير.
وقال للصحافيين إن هذه الخسائر “ملفتة للغاية على اعتبار أن الروس لم يحققوا أيا من أهداف في بداية الحرب.
وأفاد بأن تراجع استخدام الروس للصواريخ الموجهة بدقة والبعيدة المدى يعد مؤشرا على أن مواردهم تراجعت لتصل إلى المستوى الذي يتعين على موسكو المحافظة عليه من باب الاحتياط لحالات “طوارئ” أخرى.
وأقر كاهل أيضا بأن الجانب الأوكراني تكبّد خسائر كبيرة في الأرواح، لكنه لم يقدّم أي أرقام.
وأضاف أن الطرفان يتكبدان خسائر بشكل يومي، بسبب الحرب التقليدية الأكثر شدة في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

قد يعجبك ايضا