البنتاغون: لن نسمح لتركيا بالجمع بين إف-35 وإس-400 الروسية

في أحدث تصريح لمسؤول أمريكي، حول التوتر الحاصل بين أنقرة وواشطن بخصوص صفقة الصواريخ الروسية إس-400، عبر المتحدث باسم البنتاغون إيريك باهون عن رفض الولايات المتحدة للمحاولات التركية التي وصفها بغير المبررة للجمع بين مقاتلات إف-35، وصواريخ إس-400.

إيريك باهون وفي مقابلة مع قناة الحرة قال إنهم كانوا واضحين على أكثر من مستوى، بعدم تهديد برنامج الإف- 35 واستثمار الدول الثماني الأخرى المشاركة في البرنامج لصالح دولة واحدة، مؤكدا أن تركيا لن تحصل على استثناء من هذه الشروط.

المتحدث باسم البنتاغون أكد أن سبب الخلاف مع تركيا هو أنها تريد الجمع بين إف- 35 ومنظومة إس- 400 الروسية الدفاعية، وهو ما يهدد المشروع، مضيفاً أن المشروع الروسي هدفه إسقاط مقاتلات إف 35، وتريد الوصول إلى معلومات حول المقاتلة، لذلك لا يمكنهم تقديم معلومات لتركيا أو روسيا يمكنها أن تسقط هذه الطائرة، ولذا الجمع بين المنظومتين معاً أمر غير منطقي وليس له ما يبرره حسب تعبيره.

باهون أضاف أن منظومة الباتريوت الأميركية الدفاعية قد تكون هي الحل للتجانس مع كل المنظومة، مشيراً إلى أن القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان يتواصل مع المسؤولين الأتراك.

وحول مسألة انسحاب تركيا من المشروع ومزاعم المسؤوليين الأتراك الذين يعتبرون أن انسحاب تركيا يعني فشل المشروع، قال المتحدث إن انسحابها قد يؤدي إلى بعض المشاكل، لكن بدون شك سيتم تجاوزها، ويتم فعلاً بحث الأجزاء التي تصنعها تركيا لنقلها إلى دول أخرى.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort