البنتاغون: القوات الروسية مسؤولة بوضوح عن “فظائع” بوتشا الأوكرانية

عقب إعلان روسيا الانسحاب من عدّة مناطقَ أوكرانية لا سيّما محيطُ العاصمة كييف، واتّهامِ أوكرانيا للقوات الروسية بتنفيذ عمليّات قتلٍ لمدنيين في مدينة بوتشا قبل الانسحاب، قالت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” إنه من الواضح أن روسيا مسؤولةٌ عن الفظائع في بوتشا.

المتحدّث باسم البنتاغون جون كيربي، قال في إفادةٍ صحفية إنّه من الواضح تماماً، ليس فقط بالنسبة للولايات المتحدة ولكن للعالم أجمع، أنّ القوات الروسية مسؤولةٌ عن الفظائع في بوتشا.

وأضاف كيربي أيضاً أنه ليس بوسعهم الآن تحديد ماهية الوحدات المسؤولة عن تنفيذ عمليات القتل في بوتشا، وما إذا كانت من المتعاقدين أو من الشيشان، لكنه لم ينفِ أن هذه العمليات ارتُكبت على أيدي القوات الروسية.

سوليفان: روسيا سترسل على الأرجح قوات إلى شرق أوكرانيا

إلى ذلك، قال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان، إنّ روسيا تخطّط على الأرجح لنشر عشرات الآلاف من الجنود في شرق أوكرانيا مع تحويل تركيزها إلى جنوب البلاد وشرقها.

سوليفان أضاف للصحفيين في البيت الأبيض أنه في هذا المرحلة يعتقد أن روسيا تراجع أهدافها الخاصة بالحرب للتركيز على شرق أوكرانيا وأجزاء من جنوبها بدلاً من استهداف معظم الأراضي، مرجحاً أن يكون هدف موسكو هو حصار القوات الأوكرانية في المنطقة، واستخدام أيِّ نجاحٍ تكتيكي لمحاولة إثبات تحقيق قواتها تقدُّماً ميدانياً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort