البناء: العبادي أكد أن حسم الوزارات الشاغرة سيكون قبل نهاية حزيران

يبدو أن خارطة طريق ديمومة الحكومة العراقية تتجه نحو سيناريو جديد، فمع حجم الاختلاف والانقسام وعدم الثقة الذي تعاني منه العملية السياسية العراقية إلا أن محاولات التوافق على المرشحين للوزارات الشاغرة ما زالت مستمرة بين الكتل السياسية، فالأطراف البرلمانية تجري حراكاً مكثفاً من أجل الاتفاق على حسم ملف المرشحين الثلاثة.

تحالف البناء كشف عن أبرز ما أكد عليه رئيس الوزراء عادل عبد المهدي خلال اجتماعه مع قادة ونواب التحالف وسط بغداد، وقال النائب عن التحالف فاضل الفتلاوي إن عبد المهدي أكد خلال الاجتماع على أن جميع المناصب في الدولة العراقية المهمة والحساسة، والتي تدار بالوكالة، سوف يتم تكليف شخصيات بها بالأصالة، قبل نهاية شهر حزيران المقبل.

الفتلاوي أوضح بأن قادة ونواب تحالف البناء، شددوا خلال لقائهم بعبدالمهدي على ضرورة إنهاء إدارة الدولة بالوكالة، مؤكداً دعمهم لرئيس الوزراء لحسم هذا الملف، وتسهيل كل ما يريده من تصويتات تحت قبة البرلمان.

النائب عن تيار الحكمة “حسن فدعم” دعا من جهته رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى ترك ما سماها بدعة اختيار الكتل السياسية لمرشحي الوزارات، مطالباً إياه بعدم انتظار الكلام من أفواه رؤساء الكتل وتحمل المسؤولية كاملة بتقديم أسماء ذات كفاءة وخبرة وليس عليها أية مؤشرات.

كون الدفاع والداخلية تعتبران أهم وزارتين في الحكومة الاتحادية، لا تزال كتل البرلمان غير متفقة على أسماء المرشحين حيث ما زال الشدّ والجذب بين الكتل السياسية مستمراً، دون الوصول إلى توافق على الشخصيات المرشحة لتولي أي من الحقيبتين، أما كردياً فلا أفق لحل الخلاف القائم بين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني بشأن وزارة العدل.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort