البعثة الأممية في ليبيا ترحب بأداء حكومة الوحدة الوطنية لليمين

 

بعد أداء حكومة الوحدة الوطنية الليبية برئاسة عبد الحميد الدبيبة لليمين، أكدَّت البعثةُ الأممية في ليبيا، أن هذه الخطوة مهمةٌ نحو بلد موحد وديمقراطي وذي سيادة.

المبعوث الأممي في ليبيا، يان كوبيتش، رحب بأداء حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد الديبية لليمين، أمامَ مجلس النواب وذلك أثناء جلسته المنعقدة في طبرق.

البعثة أثنت في بيان لها، على دور مجلس النواب وقيادته وأعضائه الذين توحدوا مرة أخرى وأظهروا شعوراً عالياً بالمسؤولية الدستورية لما فيه صالح شعبهم وبلدهم، حسب البيان.

البيان حثَّ رئيسَ الوزراء، وحكومتَهُ والمجلسَ الرئاسي الجديد على الإسراع في معالجة التحديات العديدة التي يواجهها الشعب الليبي، وتحسين الظروف المعيشية والخدمات الأساسية، وتهيئة البلاد لإجراء الانتخابات الوطنية الشاملة في كانون الأول ديسمبر القادم.

عقيلة صالح يدعو الحكومة للعمل لإخراج المرتزقة والتحضير للانتخابات
من جانبه، دعا رئيسُ مجلسِ النواب عقيلة صالح، حكومة الوحدة الوطنية الجديدة إلى العمل على إخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا، والتحضير للانتخابات المقبلة.

وفي كلمةٍ له خلال جلسة أداء الحكومة الجديدة شدّد صالح، على ضرورة تجاوز الماضي وطي صفحات الصراع والتطلع الى المستقبل وبناء الدولة بعملية انتخابية وإطلاق مصالحة وطنية شاملة كأساس لبناء الوطن واستقراره.

والأربعاء الماضي منحَ مجلسُ النوابِ الليبي، الثقةَ لحكومة الوحدة الوطنيّة برئاسةِ عبدالحميد الدبيبة، في خطوةٍ أولى نحو انهاء انقسام مؤسسات البلاد بين الشرق والغرب، الذي استمر نحو ست سنوات.

قد يعجبك ايضا