البرهان يَعِد بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين في السودان خلال 3 أيام

خلال يومَين أو ثلاثة سيجري الإفراج عن المعتقلين السياسيين في السودان، بحسب ما وعد به رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان، وهو ما يعدُّ مطلباً أساسياً لقوى المعارضة والأطراف الدولية والإقليمية، لإنجاح أيِّ تسويةٍ سياسية.

البرهان قال إنّه اجتمع مع النائب العام ورئيس القضاء لدراسة الوضع القانوني للمعتقلين، وتسريع الإجراءات الخاصة بهم، موضحاً أنّه وجَّه الأجهزة المختصة بمراجعة حالة الطوارئ، والإبقاء على بعض البنود التي تستهدف الأمن الوطني والاقتصاد.

البرهان دعا أيضاً القوى السياسية والمجتمعية ولجانَ المقاومة وكلَّ الفعاليات الوطنية وأهلَ الشأن في السودان لتقديم التنازلات وتغليب المصلحة الوطنية من أجل تحقيق التراضي الوطني على حدّ وصفه.

كما لفت رئيس مجلس السيادة الانتقالي، إلى أنه يريد للمرحلة الانتقالية أنْ تمرَّ بسلامٍ وتوافقٍ وتراضٍ بين الجميع، مشدِّداً على أهمية البحث عن طريقةٍ يتم بها إكمال الفترة الانتقالية، لحين قيام انتخاباتٍ حرةٍ ونزيهة، ومعرباً في الوقت ذاته عن تقبُّل القوات المسلحة لأيِّ مبادراتٍ ورؤىً مطروحةٍ في هذا الإطار.

وأقرّ البرهان بفشل الجميع في الفترة السابقة لإدارة المرحلة الانتقالية، وعدم تلبية طموحات المواطنين، وقال إنّ البلاد ظلت تعاني من التظاهرات والمسيّرات، ومن المشاكل الاقتصادية والصراعات القبلية والتفلتات الأمنية.

وتحتجز السلطات العسكرية منذ شهرين أكثرَ من مئتي عضوٍ من لجان المقاومة، وعدداً من المسؤولين السابقين، فيما ترفض قوى الحرية والتغيير المعارضة الدخول في أيِّ عمليةٍ سياسية ما لم يُطلَق سراحُ المعتقلين السياسيين، وتُرفَع حالةُ الطوارئ، وتتوقَّف السلطات عن العنفِ وقتلِ المتظاهرين السلميِّين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort