البرلمان العراقي يؤكد أن البلد مقبل على كارثة صحية ويدعو لاجتماع عاجل

أشارَ نائبُ رئيسِ البرلمانِ العراقي حسن الكعبي، الخميس، إلى أن البلدَ مقبلٌ على كارثةٍ صحيةٍ ما لم يتمّ وضعُ حلولٍ عاجلةٍ وواقعيةٍ لارتفاعِ أعدادِ المصابينَ بفايروس كورونا.
ودعا الكعبي لاجتماعٍ عاجلٍ بينَ خليتي الأزمةِ النيابيةِ والحكومية، بحضورِ رئيسِ الوزراءِ مصطفى الكاظمي بحسبِ ما نقلتهُ وكالةُ الأنباءِ العراقية.

من جانبها وجهت خليةُ الأزمةِ البرلمانية انتقاداتٍ للإجراءاتِ الحكومية، وقالت إن الحكومةَ لم تعِ حتى اللحظةِ حجمَ الكارثةِ.

وأكدَ محافظُ بغداد في وقتٍ سابق، أن فايروس كورونا تفشى بشكلٍ كبيرٍ في العاصمةِ بغداد، وأنهُ لم يعدْ بالإمكانِ تحديدُ مناطقَ خاليةٍ وأخرى موبوءةٍ، مشيراً إلى أن جميعَ مناطقِ العاصمةِ مُرشَّحَةٌ للإصابةِ مما ينذرُ بالخطر.

قد يعجبك ايضا