الاحتلال التركي يكثف قصفه الصاروخي على ريف منبج

القصف المدفعي والصاروخي الذي ينفّذه الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، على المناطق المحاذية للمناطق المحتلة شمالي سوريا، بات مشهداً متكرراً وبشكل شبه يومي، مستهدفاً ممتلكات المدنيين.

مصادرُ محلية، أفادت أن الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، قصفوا بالصواريخ، قرى “ياليني” و “محسنلي” ومناطق أخرى تقع على خط الساجور بريف منبج شمالي سوريا، ما تسبب بأضرار كبيرة بممتلكات المدنيين.

وأوضحتِ المصادر، أن القصف تزامن مع اشتباكاتٍ بين قوات الحكومة السورية والفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي، على محور قرية “الكريدية” بريف حلب الشمالي، وسط تحليق لطائرات حربية روسية في سماء المنطقة.

مسيرة للاحتلال التركي تستهدف موقعاً لقوات الحكومة بتل رفعت
يأتي ذلك، بعد ساعاتٍ على استهداف طائرةٍ مسيّرةٍ تابعةٌ للاحتلال التركي، موقعاً لقوات الحكومة السورية في ناحية تل رفعت شمالَ غربيَّ سوريا، دون معلومات عن خسائر، بالتزامن مع قصف مدفعي نفذه الاحتلال وفصائله الإرهابية، على قريتي بيلونية وعين دقنة الآهلتين بالمدنيين في ريف تل رفعت، ما تسبب بأضرار كبيرة في ممتلكات المدنيين.

ويأتي التصعيد الأخير، في ظل استمرار إطلاق رئيس النظام التركي رجب أردوغان تهديداتٍ بشنّ هجوم عسكري جديد على مناطق بشمال وشرق سوريا، في إطار مخططاته الاستعمارية الرامية لاحتلال أراض سورية جديدة وتغيير ديمغرافية المنطقة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort