الاحتلال التركي يقصف مناطق بمحيط تل رفعت شمالي سوريا

انتهاكات وقصف مستمر للاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، على مناطق آهلة بالمدنيين في شمال سوريا، مخلفة خسائر بشرية ومادية كبيرة في ممتلكات المدنيين، في محاولة لدفعهم للنزوح وترك مناطقهم، خدمة لمشروع التغيير الديمغرافي الذي يعمل على تطبيقه في المنطقة.

مصادر محلية من المنطقة، أفادت، بأن الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية استهدفوا بعشرات القذائف المدفعية المنطقة الواقعة بين قريتي الوحشية وكفر فارس بمحيط ناحية تل رفعت بريف حلب الشمالي، ما ألحق أضرارا مادية كبيرة بممتلكات المدنيين.

وجاء هذا بعد يوم من قصف لطائرات حربية تابعة للنظام التركي، على قرية مرعناز في ناحية شران بعفرين المحتلة، شمال البلاد، ما ألحق أضراراً ماديةً جسيمة بممتلكات المدنيين.

هذا ويستهدف الاحتلال التركي بشكلٍ يومي القرى والبلدات في شمال وشرق سوريا بالقذائف المدفعية والصاروخية والطيران المسيّر، ما يسفر عن سقوط ضحايا مدنيين بالإضافة لوقوع أضرارٍ مادية كبيرة.

سوريا
قوات الحكومة تجدد قصفها المدفعي على مناطق في ريفي حلب وإدلب

في السياق، شنت قوات الحكومة السورية، الجمعة، قصفا عنيفا مكثفا بعشرات من قذائف المدفعية على مناطق البارة في ريف إدلب الجنوبي، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر.

كما طال القصف، محيط قرية مكلبيس بريف حلب الغربي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وجاء ذلك، بعد يوم من فقدان مدني حياته وإصابة طفل، جراء قصف نفذته قوات الحكومة السورية بقذائف الهاون على بلدة كفر عمة بريف حلب الغربي شمال سوريا.

قد يعجبك ايضا