الاحتلال التركي يسيّر دورية منفردة على طريق حلب اللاذقية

سيّر الاحتلال التركي دورية عسكرية على الطريق السريع حلب اللاذقية المعروف بإم فور دون مشاركة القوات الروسية، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وانطلقت الدورية من قرية الترنبة الواقعة غربي مدينة سراقب، وسارت على الطريق الدولي M4 وصولاً إلى قرية مصيبين الواقعة شرقي إدلب.

وتعتبر الدورية هي الثانية خلال أقل من أربع وعشرين ساعة، وتزامنت مع إعلان وزارة الدفاع الروسية عن أربعة خروقات لوقف إطلاق النار من قبل الفصائل التابعة للاحتلال التركي وهيئة تحرير الشام الإرهابية.

وكان الاحتلال التركي سيّر قبل يومين دورية منفردة على طريق إم فور، مؤلفة من عشر آليات مصفحة، انطلقت من بلدة الترنبة باتجاه محمبل تحت حماية هيئة تحرير الشام الإرهابية، الجناح السوري لتنظيم القاعدة.

قد يعجبك ايضا