الاحتلال التركي يستقدم تعزيزات عسكرية إلى محيط عين عيسى

استقدم جيش الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، تعزيزاتٍ عسكريةً جديدة على الطريق الدولي بالقرب من ناحية عين عيسى شمال سوريا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إنَّ التعزيزات شملت مدرعاتٍ وأسلحةً ثقيلةً قادمةً من قرية صكيرو شرقي ناحية عين عيسى، لتتجه الى محاورِ القتال قربَ الطريق الدولي إم فور.

وتأتي هذه التعزيزات في وقتٍ تحتدم فيه المعارك على مشارف ناحية عين عيسى بين قوات سوريا الديمقراطية والفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي، مع تحليقٍ للطيران الحربي التابعِ للاحتلال في تلك المِنطقة.

إصابة مدنيين بجروح في قصف للاحتلال التركي على ريف تل تمر

في غضون ذلك أفادتْ مصادرُ محليّةٌ بإصابةِ مدنيِّينَ بجروحٍ في قصفٍ للاحتلالِ التركيِّ والفصائلِ الإرهابيّةِ التابعةِ له على ريفِ بلدةِ تل تمر شمالَ شرقيَّ سوريا.
وذكرتِ المصادرُ، أنَّ جيشَ الاحتلالِ التركيِّ وفصائلَهُ الإرهابيّة استهدفوا بالمدافعِ والأسلحةِ الثقيلةِ قريةَ الحنوة الآهلة بالسكّان، ممّا أسفرَ عن إصاباتٍ بينَ صفوفِ المدنيِّينَ وأضرارٍ ماديةٍ بعِدَّةِ منازل.

كما واستهدفَ جيشُ الاحتلالِ نقطةً عسكريّةً تابعةً لقوّاتِ الحكومةِ السوريّةِ في محيطِ البلدة، أسفرَ عن إصابةِ عنصرٍ للحكومة.

قد يعجبك ايضا