الاحتلال التركي يجدد قصفه بالأسلحة الثقيلة على قرى بريف ناحية تل تمر

جدّد الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، قصفَهم بالأسلحة الثقيلة على قرىً بريف ناحية تل تمر شمال شرقي سوريا.
وأفاد مراسل اليوم، بأنّ قرية “أم الكيف” الآهلة بالمدنيين بريف بلدة تمر الغربي، تعرَّضت لوابلٍ من القذائف المدفعية، مصدرها قاعدة الاحتلال التركي المتمركزة في قرية الداوودية بريف رأس العين المحتلة، ما أسفر عن تدمير منازل للمدنيين وأضرارٍ في ممتلكاتهم.

ونتيجة القصف إيضاً خرجت محطة تحويل الكهرباء عن الخدمة، بعد استهداف الاحتلال لخط 66 ك.ف المغذي للمحطة ما أدى لانقطاع التيار الكهربائي عن مركز تل تمر وريفها.

هذا وتتعرّض عشرات القرى الآهلة بالمدنيين على خطوط التماس مع الفصائل الإرهابية، وعلى مدار عامين لقصفٍ شبهِ يومي للاحتلال التركي، الأمر الذي دفع أغلب قاطنيها للنزوح عنها إلى المناطق المجاورة.

قد يعجبك ايضا