الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية يواصلون انتهاكاتهم في عفرين

يواصلُ الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له، انتهاكاتِهم اليومية في عفرين المحتلة، من نهب وسلب وخطف واستيلاء على ممتلكات السكان الأصليين، وتدمير الإرث الحضاري للمنطقة.

مصادر محلية، أوضحت أن عناصر من الفصائل الإرهابية اختطفوا مدنياً من ناحية راجو بريف عفرين أثناء توجهه نحو مدينة عفرين، مشيرةً إلى أنه لا يزال مصيره مجهولاً.

كما اختطفت عناصر من فصيل “محمد الفاتح” الإرهابي مدنياً من أهالي قرية كركو تحتاني في ناحية معبطلي بريف عفرين، واقتادوه إلى جهة مجهولة.

وفي وقت سابق أفرجت ما تسمى “الشرطة المدنية” التابعة للاحتلال التركي في مدينة عفرين عن ثلاثة مدنيين من أهالي قرية كاوندا التابعة لناحية راجو، مقابل فدية مالية مقدارها ألف ليرة تركية لكل واحد منهم.

وفي سياق متصل، اعتدى عناصر من فيلق الشام الإرهابي، بالضرب المبرح على شقيقين من أبناء قرية باصوفان التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين، بسبب منعهما لرعاة الأغنام من الرعي ضمن الحقول الزراعية لأهالي القرية.

كما أقدمَ فيلق الشام الإرهابي على قطعِ العشرات من أشجار الرمّان التي تعودُ ملكيّتُها لأحد أهالي قرية “غزاوية” بريف ناحية شيراوا.

هذا ويعاني مَن تبقَّى من سكان عفرين الأصليين الأمرَّين منذ عام 2018 بعد احتلالها من قبل تركيا وفصائلها الإرهابية حيثُ يتعرَّضُ المدنيونَ هناك لشتى أنواعِ الانتهاكات بهدفِ الضغط عليهم ودفعهم للنزوح قسراً عن أرضهم.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort