الاتحاد الوطني الكردستاني يطالب بإعادة الأسر الكردية من أطراف قضاء خانقين

طالبَ الاتحادُ الوطني الكردستاني، بإعادة آلاف الأسر الكردية النازحة من أطراف قضاء خانقين بالعراق إلى ديارهم.

وقال مسؤول إعلام مركز تنظيمات الاتحاد في خانقين إبراهيم حسن، إن غالبية السكان الكرد في أكثر من عشرين قرية في أطراف خانقين، فروا من هجمات داعش، عام ألفين وسبعة عشر، ما زالوا مشردين.

وشدد مسؤول إعلام الاتحاد على “وضع خارطة طريق أمنية ضمن بنود التنسيق المشترك بين الجيش والبيشمركة لتحصين قرى خانقين ووضع أولويات إعادة النازحين إلى مناطقهم وإعادة تطبيع الحياة فيها”.

وتسببَّ انسحاب البيشمركة من حدود ديالى بعد أحداث السادس عشر من أكتوبر عام ألفين وسبعة عشر بحدوث فراغات أمنية شاسعة استغلها تنظيمُ داعش لشن هجمات إرهابية، راح ضحيتها العشرات من المدنيين والقوات الأمنية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort