الاتحاد الإفريقي يعبر عن قلقه إزاء الصراع في إقليم أمهرة بإثيوبيا

عبر رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي، عن قلقه إزاء المواجهات العسكرية المستمرة في إقليم أمهرة بإثيوبيا.

ودعا رئيس المفوضية في بيان الأطراف المتصارعة في إثيوبيا إلى وقف القتال على الفور وبدء حوار من أجل التوصل إلى حل سلمي للأزمة.

وأكد فكي التزام الاتحاد الإفريقي بالنظام الدستوري، وسلامة أراضي ووحدة إثيوبيا، وأهمية الاستقرار في المنطقة، كما حث على حماية المدنيين، مشدداً على استعداد الاتحاد الإفريقي لمساندة أي مبادرة إثيوبية تهدف للتوصل إلى السلام والاستقرار.

واندلع القتال بسبب اتهام “فانو” للحكومة الاتحادية بمحاولة إضعاف دفاعات أمهرة لصالح المناطق المجاورة، فيما تنفي أديس أبابا اتهامات “فانو” وهي فصائل تجتذب متطوعين من السكان المحليين، وكانت حليفًا لقوات الحكومة خلال حرب تيغراي.

قد يعجبك ايضا