الاتحاد الإفريقي يرفض تمديد ولاية الرئيس الصومالي ويدعو للمفاوضات

رفض الاتحاد الإفريقي قرار مجلس الشعب الصومالي، تمديد ولايته، وولاية الرئيس محمد عبدالله محمد، لمدة عامين قادمين، معبراً عن قلقه العميق بشأن التطورات الناجمة عن التمديد.
وقال مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي في بيان، إنّ تمديد الولاية غير دستوري، وفقاً لقانون للاتحاد الإفريقي والأحكام ذات الصلة، واصفاً الخطوة الصومالية بأنّها أحاديّة الجانب وغير مواتية للسلام والاستقرار في البلاد.

وحثّ بيان المجلس، جميع الأطراف على العودة إلى طاولة المفاوضات، مشيراً إلى أنّ اتفاق السابع عشر من سبتمبر/ أيلول من العام ألفين وعشرين، والذي يحظى بتأييد سياسي واسع، يظلّ الأساس لإجراء انتخابات شفافة وذات مصداقية في الصومال.

هذا وأبدى الاتحاد الإفريقي استعداده للمساعدة في المحادثات بين الأطراف الصومالية، بما في ذلك إيفاد بعثة إلى البلاد.

قد يعجبك ايضا