الاتحاد الأوروبي يطرح خطة جديدة بشأن اللاجئين

 

خلال خمس سنواتٍ مرّت، أُغرق الاتحاد الأوروبي باللاجئين الذين فرّوا من المعارك أو الأوضاع الإنسانية والاقتصادية السيئة في بلدانهم، الأمر الذي دفع الاتحاد لدراسة خططٍ جديدةٍ من أجل تقاسمٍ عادلٍ لِعبء اللاجئين.

الاتحاد الأوروبي كشف عن خطّةٍ جديدةٍ بخصوص اللاجئين، في محاولةٍ لإقناع دوله الأعضاء لوضع نظامٍ مشتركٍ للتعامل مع طالبي اللجوء، والإسراعِ في ترحيل من لم تتمَّ الموافقة على طلبات لجوئهم، وفقاً لما نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية.

الخطّة الجديدة دعمتها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لضبط زمام الأمور، وفرض التعاون بين دول الاتحاد، بعد أن تدفّق قرابة مليون لاجئٍ نحو دول الاتحاد عام ألفين وخمسة عشر عبر شواطئ إيطاليا واليونان.

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

 

الخطة تقترح أيضاً تسريع التعامل مع الأشخاص القادمين من البلدان التي يحصُلُ المهاجر منها على حق اللجوء في أقل من عشرين في المئة من الوقت، وتدعو إلى فحصهم وتسجيلهم وفرزهم في غضون خمسة أيام، والإسراعِ بترحيل أولئك الذين رفضوا اللجوء، ومنحهم اثني عشر أسبوعاً فقط لاستئناف الرفض.

وفي حال إقرار الخطة والموافقة عليها، سيُلغى نظام الحصصِ الذي وُضعَ قبل خمس سنوات، والذي يُحدَّدُ من خلاله عددُ اللاجئين لكل دولة، وتم تجاهله من قبل عِدةَّ دولٍ أوروبية أبرزها المجر.

وبرَّر الاتحاد الأوروبي خطوته هذه بذريعة الحرائق الأخيرة التي اندلعت في مخيم موريا باليونان ودمرته، والذي كان يؤوي أكثر من اثني عشر ألفاً وخمسمئة لاجئ، منوّهاً إلى أن ما حصل بمثابة تذكيرٍ صارخٍ لدول الاتّحاد بضرورة إيجاد حلولٍ مستدامةٍ لأزمة اللاجئين.

حرائق مخيم اللاجئين باليونان

رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، اعتبرت من جهتها أنّ “الخطة الجديدة ستعمل على إعادة بناء الثقة بين الدول الأعضاء، وتحقق التوازنَ الصحيحَ بين التضامن والمسؤولية.

رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين

كما واعتبرت مديرة معهد سياسات الهجرة في أوروبا هان بيرينز، أنّ الخطّة جريئةٌ وشجاعةٌ لدمج وتوحيد بعض مواقف دول الاتحاد، وعدم الرغبة في استقبال أيِّ لاجئين.

بدورها، أكّدت المفوضة الأوروبية للهجرة إيلفا جوهانسون، أنّها ستجري محادثاتٍ مع نحو عشرين دولةً في آسيا وإفريقيا، من المصادر الرئيسية لطالبي اللجوء المتّجهين إلى أوروبا، لحملهم على قبول عودة مواطنيها، عند صدور قرارات الترحيل.

المفوضة الأوروبية للهجرة إيلفا جوهانسون
قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort