الاتحاد الأوروبي يدعو يريفان وباكو إلى “إبقاء الاندفاعة” نحو اتفاق سلام

في إطار الوساطة الأوروبية اجتمع رئيسا أرمينيا وأذربيجان، لإجراء محادثات في بروكسل على خلفية توتر على الحدود بين هذين البلدين إذ جرت المحادثات بين الطرفين برعاية رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال.

رئيس المجلس الأوروبي تحدث عن “تقدم” في المحادثات بين رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، داعيا الى “الحفاظ على الزخم” للتوصل الى اتفاق سلام، كما أكد إثر الاجتماع أن الجانبين “يتقاسمان ارادة مشتركة للسلام”، واصفا محادثاتهما بأنها كانت “صريحة ومنفتحة ومثمرة”.

واوضح المسؤول الأوروبي أن الجانبين اتفقا على استئناف الاجتماعات الثنائية حول ترسيم الحدود، مضيفا أن “تقدما واضحا” أحرز لاستئناف حركة النقل و”خصوصا حول إعادة فتح خطوط السكك الحديدية” نحو جيب ناخيتشيفان الاذربيجاني الواقع بين ارمينيا وايران، وعبره.

كذلك، اتفق الجانبان على الافراج عن مزيد من المعتقلين “في الاسابيع المقبلة، بحسب ميشال.

ومن المرتقب عقد لقاء جديد بين باشينيان وعلييف في الأول من حزيران/يونيو المقبل في مولدافيا بحضور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتس وشارل ميشال على هامش القمة الثانية للمجموعة السياسية الأوروبية.

قد يعجبك ايضا