الإطار التنسيقي في العراق يناقش جلسة انتخاب الرئيس بمنزل العامري

تزامناً مع محاولات شخصيات إيرانية طرحَ مبادرةٍ لاحتواء الخلاف بين القوى الشيعية العراقية، عقد قادة قوى الإطار التنسيقي، اجتماعاً بمنزل رئيس تحالف الفتح هادي العامري، للتباحثِ بشأنِ جلسةِ البرلمان المرتقبة يوم الأربعاء، والمخصصةِ لانتخاب رئيسٍ جديدٍ للعراق.

مصادر سياسية مطلعة، قالت إنّ شخصياتٍ إيرانيّة تجري اتصالاتٍ مع كلٍّ من الإطار التنسيقي، وتحالف إنقاذ وطن الذي يضم التيّار الصدري وحلفاءَه من السنة والكرد، بهدف تقريب وجهات النظر قبل عقد جلسة البرلمان يوم الأربعاء المقبل.

المصادر أوضحت أن تلك الشخصيات طرحت مبادرةً لدفع الأطراف إلى إعادة الحوار والتفاوض، وذلك بعد أنباءٍ عن تقديم ثلاثةٍ من قادة الإطار التنسيقي، مبادرةً إلى الكتلة الصدرية لإعادة النظر بموضوع الكتلة الأكبر في البرلمان، لم يَرُدِ التيّارُ الصدري عليها.

ويرفض التيّار الصدري بزعامة مقتدى الصدر، محاولاتِ الإطار التنسيقي تشكيل الكتلة الأكبر عبر تحالفٍ شيعيٍّ يقود محاولات تشكيل الحكومة المقبلة، ويتمسَّك الصدريون بفكرة تشكيل حكومة أغلبيةٍ وطنيّة، من خلال الإعلان عن تحالف إنقاذ وطن، الذي يضمّ الحزبَ الديمقراطي الكردستاني وتحالفَ السيادة.

وفشل مجلس النواب السبت بعقد جلسةٍ خاصّة لانتخاب رئيس الجمهورية بعد مقاطعةٍ من أكثرَ من مئة وخمسة وعشرين نائباً، حيث تحوَّلت الجلسةُ إلى جلسةٍ اعتياديّة، فيما أعلن البرلمان أنّه سيعقد الأربعاء المقبل جلسةً لانتخاب رئيس الجمهورية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort