الإطار التنسيقي في العراق يدعو القوى الكردية إلى حسم مرشح رئاسة الجمهورية

تزامناً مع تفاقم الخلافات السياسية داخل الساحة العراقية، بحث الإطار التنسيقي سُبلَ تشكيل الكتلة الأكبر، التي تقدم مرشح لرئاسة الحكومة العراقية الجديدة، وذلك خلال اجتماع عقده بحضور معظم القيادات ورؤساء الكتل السياسية المنضوية تحت لوائه.

الإطار وفي بيان له دعا القوى الكردية في إقليم كردستان إلى حسم مرشح لرئاسة الجمهورية بغرض استكمال باقي الاستحقاقات الدستورية.

كما بحث الإطار آخر المستجدات السياسية والتطورات والقضايا المتعلقة بإجراءات تشكيل الكتلة النيابية الأكبر وعمل اللجان التي شكلها مؤخراً، والمتعلقة بالحوارات الجارية مع القوى السياسية وإعداد البرنامج الحكومي، وتحديد معايير وآليات اختيار رئيس الوزراء.

المجتمعون أكدوا على أهمية استقرار العملية السياسية من خلال تشكيل حكومة منسجمة قادرة على تلبية مطالب كل العراقيين من دون استثناء.

وتواصل القوى السياسية حواراتها فيما بينها، تمهيداً لاستكمال الاستحقاقات الدستورية، المتمثلة بانتخاب رئيسٍ جديدٍ للبلاد، إضافة إلى تشكيل الحكومة الجديدة.

ويسعى الإطار التنسيقي خاصّة بعد انسحاب زعيم التيّار الصدري مقتدى الصدر من العملية السياسية في البلاد واستقالة نواب كتلته من البرلمان، إلى تذويب الكثير من التحديات والصعوبات التي تواجهه لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort