الإدارة الذاتية تدعو الأمم المتحدة لرفض مخطط العدو التركي تغيير ديموغرافية المنطقة

رداً على محاولات العدو التركي لشرعنة التغيير الديمغرافي في الشمال السوري، طالبت دائرة العلاقات في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا الأمم المتحدة بتجاهل دراسة مقترح العدو التركي توطين عوائل الفصائل الإرهابية في المناطق السورية التي احتلها.

الإدارة الذاتية أكدت أن صمت الأمم المتحدة وتعاونها مع العدو التركي لا يخدم مستقبل سوريا، ولا يخدم دور الأمم المتحدة في تحقيق الأمن والسلام، لافتةً الى أن ما يجري هو جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

الإدارة الذاتية طالبت أيضاً الأمم المتحدة بإعادة عوائل الفصائل الإرهابية إلى مناطقهم الأصلية في سوريا، داعية في الوقت نفسه إلى تشكيل لجنة تقصي الحقائق والاطلاع على ممارسات العدو التركي وفصائله، لتوثيق التجاوزات والانتهاكات والإعدامات الميدانية التي نفذوها بحق المدنيين العزل.

الإدارة الذاتية: نرفض وبشكل قاطع محاولات التغيير الديموغرافي في مناطقنا

وأشارت الإدارة الذاتية إلى أن أبناء شمال وشرق سوريا يُقتلون اليوم بأسلحة الناتو، وتتعرض شعوب المنطقة لعمليات قتل ممنهجة، ويتم استهداف الطواقم الطبية من قبل العدو التركي أمام مرأى العالم ومسمعه.

وأكدت أنهم يرفضون وبشكل قاطع عملية التغيير الديمغرافي التي يقوم بها العدو التركي والفصائل التابعة له في المناطق التي احتلوها مؤخراً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort