الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا تستنكر الهجمات على قضاء سنجار وتدعو المجتمع الدولي لمساندته

على وقع الهجوم الواسع الذي أطلقه الجيش العراقي على قضاء سنجار شمالي العراق، استنكر نائب الرئاسة المشتركة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا بدران جيا كرد ما يتعرض له سكان منطقة سنجار على يد الجيش العراقي.

ففي تصريحات صحفية أعرب جيا كرد عن أسفه لاستخدام الجيش العراقي أسلحة ثقيلة في هجومه على سنجار، مشيراً إلى أن الدستور العراقي يضمن الاعتراف الكامل بكافة الانتماءات العرقية والثقافية والدينية في المجتمع، وأن الهجوم يعد خرقاً لهذا الدستور.

المسؤول في الإدارة الذاتية أكد أن هجمات الجيش العراقي ما هي إلا استكمال للإبادات التي تعرض لها الإيزيديون على مر العصور، للقضاء على وجودهم بالاتفاق مع قوى اقليمية ومحلية أخرى بدون أية اسباب مقنعة، بحسب تعبيره.

وحول المخططات التي تحاك حول إدارة قضاء سنجار، أوضح جيا كرد أن هجوم بغداد مدعوم من قبل القوى التي فشلت وهزمت في سنجار كالنظام التركي وداعش، الذين يريدان الانتقام من سنجار بسبب صمودها ضد الإبادة وهزيمتها للإرهاب، مشيراً إلى وجود مخطط تآمري مركزه تركيا بغرض إبادة شعوب المنطقة ومن بينهم الإيزيديون.

وطالب جيا كرد في معرض حديثه المجتمع الدولي بدعم قضاء سنجار، ومنع تطور هذه الإبادة، مؤكداً أن النصر على تنظيم داعش الإرهابي كان نقطة فارقة في التاريخ المعاصر، ودعا إلى مساندة إدارة قضاء سنجار لمنع تكرار أية مخططات مشابهة، في المستقبل.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort