الإدارة الذاتية تجدد جاهزيتها لاستقبال النازحين من إدلب

أعلنت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، السبت، عن جاهزيتها لاستقبال النازحين من إدلب مع تفاقم الوضع الإنساني فيها نتيجة للحرب الدائرة هناك وتداعياته على المدنيين.

وأكدت الإدارة الذاتية في بيان، على استعدادها مجدداً لاستقبال النازحين، رغم وجود مئات آلاف النازحين من المناطق التي تم احتلالها من قبل جيش الاحتلال التركي، وحالة الحصار التي تتعرض لها المنطقة إثر إغلاق معبر اليعربية الحدودي بقرار أممي.

وناشدت الإدارة الذاتية في بيانها الأمم المتحدة بضرورة إعادة النظر بقرارها حول إغلاق المعبر، والعمل على ايصال المساعدات الإنسانية إلى مناطق شمال وشرق سوريا بصورة مباشرة، وذلك حتى تتمكن من القيام بواجبها الإنساني تجاه موجة النزوح الجديدة من إدلب.