الأونروا تعلن تضرر ثلث المدارس التي تديرها في غزة

بسبب الحرب المستمرة في قطاع غزة التي دخلت شهرها العاشر أعلن المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين فيليب لازاريني أن ثلث المدارس التي تديرها الوكالة الدولية تعرضت لأضرار.

لازاريني قال إن العديد من المدارس ونتيجة القصف تعرضت لأضرار بالغة، لافتاً إلى أن أربع مدارس تعرّضت للقصف خلال الأيام الأربعة الماضية فقط، دون أن يحدد من يقف وراء تلك الهجمات.

 

 

الأونروا أوضحت أنها كانت تدير مئتين وأربعاً وثمانين مدرسة في القطاع الساحلي المحاصر قبل بدء الحرب في السابع من تشرين الأول أكتوبر الماضي، داعيةً إلى وقف فوري للعمليات القتالية هناك.

وفي وقت سابق أكدت وزارة الخارجية الألمانية أنه من غير المقبول قتل المدنيين الذين يلتمسون الحماية في المدارس، داعيةً إسرائيل إلى وقف الهجمات المتكررة على المدارس والتحقيق فيها بسرعة بحسب الوكالة الألمانية للأنباء.

فلسطين
أطباء بلا حدود تغلق آخر منشأة صحية تديرها في شمال غزة
في غضون ذلك أعلنت منظمة أطباء بلاد حدود أنها اضطرت لإغلاق آخر منشأة صحية تابعة لها في شمال غزة مؤقتاً، بعد أوامر إسرائيلية صدرت الإثنين، بشأن إخلاء أجزاء من مدينة غزة.

المنظمة وعبر حسابها على منصة إكس أوضحت أن العاملين في العيادة استمروا في تقديم الخدمة الصحية للمرضى والمصابين حتى الدقيقة الأخيرة قبل أن يغادروا المنطقة التي تعرضت لنيران كثيفة.

كما أفادت المنظمة الطبية أن معظم المرافق الصحية في شمال غزة لم تعد تعمل وتعاني من نقص حاد في الإمدادات، مشيرة إلى استعدادها لاستئناف نشاطها في مدينة غزة بشرط توفر الحماية اللازمة للمنشآت الصحية والعاملين فيها وكذلك المناطق المحيطة فيها.