الأهلي المصري يواجه الوداد المغربي بنصف نهائي أبطال إفريقيا

بعد أن حقق المطلوب على الأراضي المغربية، يستقبل النادي الأهلي المصري على أرضية ميدان ملعب القاهرة الدولي، فريق الوداد المغربي في إياب الدور نصف النهائي من دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، وسيسعى المارد الأحمر لتأكيد تفوقه على نظيره المغربي، بعدما حقق عليه الانتصار في ملعب محمد الخامس بهدفين دون مقابل، لذلك سيدخل المواجهة واضعا نصب عينه الوصول لنهائي البطولة الإفريقية في طريقه للتتويج بلقبه التاسع وتعزيز رقمه القياسي كأكثر الأندية الإفريقية فوزا باللقب، ثماني مرات حتى الآن، ومن أجل ذلك فعلى مديره الفني الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني اللعب بحذر وتنظيم دفاعي أمام فريق متمرس، يعرف كيف يعود بالنتيجة ولو كانت خارج ميدانه، ففوز الفريق المصري في كازابلانكا لا يعني وصوله النهائي ولابد له من تجنب الخسارة على أرضية ملعبه حتى يضمن الظهور في المشهد الختامي لدوري أبطال إفريقيا.
من جهته، يطمح نادي الوداد، لتغيير صورته المهزوزة التي ظهر بها في مباراة الذهاب وتكبده الخسارة القاسية على ملعبه بسبب الخطة التي لعب بها المدرب الأرجنتيني ميغيل غاموندي وخاصة فيما يتعلق بإشراكه لمتوسط الميدان يحيى جبران في محور الدفاع وتسببه في تلقي فريقه هدفي الهزيمة، وبناء عليه فمن المتوقع أن يبذل الوداد جهوداً مضاعفة بهدف رد اعتباره وتحقيق ريمونتادا، والعودة للديار ببطاقة التأهل لخط نهاية البطولة، وهو أمر صعب ولكن ليس بالمستحيل خاصة أن الفريق المغربي قد اعتاد على الأمر من خلال بطولته المحلية بالموسم الفائت، حيث فعلها بخمس مباريات تأخر بنتيجتها ثم عاد بالنتيجة واستطاع الخروج فائزاً بنهاية تلك المواجهات، كما أن الفريق لن يعاني من ضغط جماهير النادي الأهلي وهو ما سيخفف عنه الضغط ويدخل المواجهة مرتاح البال.
عموما تبدو المواجهة أقرب للنادي المصري لكن كرة القدم لا تعترف لا بالمنطق ولا بالحسابات النظرية، لذلك ستبقى كل الاحتمالات واردة في قمة القاهرة الكروية حتى صافرة النهاية.

قد يعجبك ايضا